التحالف العالمي للأراضي الجافة هو مبادرة تعاونية بين عدد من الدول الأعضاء والشركاء يتعهدون بالعمل لضمان الأمن الغذائي للدول ذات الأراضي الجافة. وتشكل الأراضي الجافة 40% من مساحة الكرة الأرضية ويسكنها ما يقارب 3 مليارات نسمة، يعتمد ثلثهم مباشرةً على الزراعة لتأمين معيشتهم.

يعتبر الأمن الغذائي في الأراضي الجافة الشغل الشاغل لسكان المناطق الريفية الفقيرة الذين يواجهون أنظمة بيئية هشة. نظراً لمشاكل ندرة المياه، والقيود الفيزائية الحيوية والاجتماعية والاقتصادية (من ضمنها تدهور التربة، التربة الهامشية، درجات الحرارة الشديدة، موجات الجفاف، والفيضانات، والفقر، وانعدام العدالة الاجتماعية، والهجرة، والأسواق غير المتقدمة، والحوكمة الضعيفة وقلة الاستثمار الزراعي)، تنتج الأراضي الجافة أقل من احتياجات سكانها الذين يعتمدون عليها لتأمين غذائهم. ونتيجةً لتراجع الإنتاج الزراعي، يزداد الاعتماد على الواردات الغذائية وترتفع أسعار الغذاء مما يعرض الفئات الفقيرة التي تسكن في الدول ذات الأراضي الجافة إلى مخاطر انعدام الأمن الغذائي.
لذلك، فإن هذه الأراضي الجافة بحاجة ملحة إلى استراتيجيات متكاملة ومستدامة للزراعة، واستخدام المياه، وواردات واحتياطي المواد الغذائية. ويجدر بهذه الاستراتيجيات أن ترتكز على الأبحاث التكنولوجية والعلمية المبتكرة والاستثمارات التي تستهدف التنمية.

تندرج التحديات التي تواجهها الأراضي الجافة ضمن جدول أعمال هيئات التنمية ومؤسسات الأبحاث، وتستحق الجهود التي تبذلها هذه الهيئات الدعم من كافة بلدان الأراضي الجافة على أن تتفادى الازدواجية بعدم القيام بتعهدات جديدة. وهنا تبرز الحاجة لتعاون الدول الأكثر تأثراً بتحديات الأراضي الجافة بهدف وضع الحلول وتحسين السياسات لضمان الأمن الغذائي. وإن لم يتم توحيد الجهود لمعالجة قضية الأمن الغذائي في الأراضي الجافة، فلن يتم تحقيق الاستدامة والتنمية في هذه المناطق والأهم من ذلك، سوف يتزعزع الاستقرار السياسي إقليمياً وعالمياً.

في إطار الدعم الدولي للتحالف العالمي للأراضي الجافة، أعلن صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر أمام الدورة 68 للجمعية العامة للأمم المتحدة أن التحالف هو
“مبادرة لتأسيس منظمة دولية لمواجهة النتائج المترتبة على انعدام الأمن الغذائي والآثار البيئية والإقتصادية السلبية للتغير المناخي”.

التحالف العالمي للأراضي الجافة هو منظمة دولية تضم الدول ذات الأراضي الجافة بهدف تحقيق الأمن الغذائي من خلال تبادل المعرفة وأفضل الممارسات، والمساعدة في تطوير قدرات الدول للوقاية من الأزمات الغذائية، وتبادل المساعدات في أوقات الشدة أي خلال الكوارث الطبيعية أو تلك التي من صنع الانسان.

مسار طرح مبادرة التحالف

2018

  • وقع التحالف العالمي للأراضي الجافة اتفاقية المقر مع وزارة الخارجية في دولة قطر يوم 19 أبريل.
  • عقد المجلس التنفيذي للحالف العالمي للأراضي الجافة دورته العادية الأولى في الدوحة يوم 19 فبراير بحضور 8 دول أعضاء.

2017

  • انعقد المؤتمر التأسيسي للتحالف العالمي للأراضي الجافة يوم 15 أكتوبر في الدوحة حيث وقعت 11 دولة المعاهدة التأسيسية للتحالف.

2015

  • تنظيم حفل استقبال لسفراء الدول الداعمة ببتحالف وإطلاعهم على استعدادات مؤتمر مراكش
  • عقد مؤتمر وزاري للدول الأعضاء المحتملين في مدينة مراكش المغربية لمناقشة مسودة المعاهدة التأسيسية
  • عقد ندوة بعنوان “التصحر والأمن الغذائي: المخاطر والفرص” على هامش إكسبو ميلانو 2015.

2014

  • لقاء مع مدير عام منظمة الأغذية والزراعة والمديرة التنفيذية لبرنامج الغذاء العالمي
  • المشاركة في حدث جانبي رفيع المستوى في نيويورك حول مبادرة التحالف
  • عقد سلسلة اجتماعات مع الدول الأعضاء والشركاء من ضمنهم رئيس ناميبيا، رئيس جمهورية تنزانيا، رئيس الجمهورية التونسية، وزير خاجية البحرين، وزير خاجية بوركينافاسو، وزير البيئة والتجارة في جمهورية ناميبيا، السفير مدير التعاون والمنظمات الدولية بوزارة الخارجية الكويتية

2013

  • تنظيم ورشة بحثية فى جدة ،بالتعاون مع البنك الإسلامي للتنمية والمركز الدولي للزراعة الملحية حول تحديات وفرص الزراعة والأمن الغذائي فى الأراضي الجافة.
  • التشديد على التزام دولة قطر بدعم التحالف من خلال كلمة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر أمام الدورة 67 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

2012

  • تعيين السفير / بدر عمر الدفع/ مديرا لملف التحالف الدولي للأراضي الجافة
  • تنظيم أول اجتماع للمجلس الإستشاري للتحالف فى الدوحة،بمشاركة ممثلين عن 16 دولة، وعدد من الشركاء والخبراء والباحثين
  • المشاركة فى المؤتمر العالمي الأول حول الأمن الغذائي فى الأراضي الجافة المنعقد فى الدوحة، بحضور ممثلين عن 60 دولة ومنظمة دولية.
  • بدء المفاوضات مع عدد من الشركاء الماليين
  • تنظيم حدث جانبي على هامش مؤتمر COP18 المنعقد في ديسمبر فى الدوحة
  • بدء الإتصالات مع شركاء فى مجال الأبحاث والتنمية (مركز الأبحاث الهولندي WAGENINGEN-UR و إقليم GYEONGGI في كوريا، والمعهد الدولي للزراعة الملحية فى دبي).

2011

  • تقديم مبادرة التحالف العالمي للأراضي الجافة خلال المؤتمر الوزاري لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر في سيول في كوريا الجنوبية
  • تقديم المبادرة خلال اجتماع لجنة الأمن الغذائي العالمي التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، في روما
  • تنظيم تظاهرة في روما شارك فيها الأعضاء الأساسيون للتحالف، للإطلاع على المراحل التي قطعتها المبادرة
  • مواصلة العمل لاستكمال الوثائق الأساسية للتحالف، ومراجعة سياساته المستقبلية، وخصوصاً التعامل مع الأزمات الغذائية
  • المشاركة في اجتماعات المؤتمر السابع عشر للاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية واجتماعات الأطراف الثنائية في جنوب إفريقيا.